رئاسة الوزراء / هيئة الحشد الشعبي

فرقة العباس (عليه السلام) القتالية، تستدعي ١٥٠٠ مقاتل من قوات الاحتياط ، وتنتقد موقف الحكومة وهيأة الحشد تجاه علميات تحرير البشير..
2016/04/22 926

أعلنت قيادة فرقة العباس (عليه السلام) القتالية صباح هذا اليوم الجمعة 14رجب 1437هـ والموافق لـ 22نيسان 2016م عن استدعاء (1500) مقتال من قواتها الاحتياطية في محافظات الوسط والجنوب.

وجاء هذا الإجراء بعد غياب الدعم الحكومي وعدم تفاعل هيئة الحشد الشعبي مع العمليات الدائرة في محيط قاطع تازه والبشير لتحرير قصبة البشير لذا وجهت قيادة الفرقة ممثلياتها في احد عشرة محافظة للاستعداد بإدامة زخم المعركة وارسال (1500) كدفعة أولى من مقاتليها الاحتياط لغرض أدامة الانتصارات المتحققة في المنطقة وتعزيز قواتها بعد ان اصبح العبء الاكبر في المنطقة على عاتق الفرقة التي تبنت هذه القضية منذ اكثر من ستة أشهر معتبرة ان التركمان في هذه المناطق يعيشون حالة من الخذلان من قبل من بيده القرار الأمني و اكدت قيادة الفرقة ان الحسم قريب بحول الله وقوته ومن الجدير بالذكر ان الفرقة قادة ثلاث عمليات جزئية في المنطقة كانت حصيلتها تحرير تل احمد الاستراتيجي من جهة الغرب وعزبة الصولة من جانب الشرق والدخول إلى عزبة جاسم وردة جنوباً، وهذه العمليات قد ضيقت الخناق على عصابات داعش في البشير وقطعت العديد من طرق الإمداد التي كان يستخدمها.

ونستمد من الله العون

أضف تعليقا على الخبر

رئاسة الوزراء / هيئة الحشد الشعبي

اتصل بنا

Suggestions