رئاسة الوزراء / هيئة الحشد الشعبي

بيان الفرقة تجاه المضايقات المتكررة التي يقوم بها بعض إداريي هيئة الحشد الشعبي
2016/07/06 366

وَلاَ تَهِنُوا وَلاَ تَحْزَنُوا وَأَنتُمُ الأَعْلَوْنَ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ
بعد الدور الكبير الذي لعبته قوات العتبات المقدسة وبالتحديد فرقة العباس (ع) القتالية وفرقة الامام علي (ع) ولواء علي الاكبر ولواء انصار المرجعية، في ساحات الوغى ضد تنظيم داعش الارهابي، وإسهامها بتحرير العديد من المدن والقرى والقصبات، وأخص بالذكر قصبة البشير والفلوجة، نفاجأ اليوم بخطوة غير مبررة من قبل هيئة الحشد الشعبي، تمثلت بقطع رواتب مقاتلي الفرقة ولواء انصار المرجعية وتاتي هذه الخطوة مكملة لإجراء تعسفي سابق منع مقاتلينا من استلام رواتبهم لمدة عام كامل، قبل أن يتدخل رئيس الوزراء ويحسم الجدل لصالحنا.
وإننا هنا إذ نستنكر الممارسات المشينة التي قام بها بعض إداريي  الهيئة تجاه الفرقة ، فاننا نؤشر خطأ مثل تلك الأفعال الخاضعة للرغبات الشخصية والدنيوية الضيقة.وفيما نجدد التزامنا بتوصيات المرجعية الدينية العليا، نطالب هيئة الحشد الشعبي بالعدول عن قرارها فورا، واعتماد مبدأ المساواة والعدالة أساسا لعملها، والابتعاد عن الممارسات الاستفزازية التي لن تنفع القضية في هذا الظرف العصيب ولن تزيدنا الا إيمانا بنهجنا الجهادي القويم.
وفي الختام.. نعلن عن تقديمنا مهلة أيام تنتهي بنهاية عيد الفطر المبارك كفرصة أخيرة للتراجع عن قرارها والا فإننا سنتبع أشد الخطوات القانونية التي بها ننتزع حقوقنا المغصوبة. وإننا نؤكد ان هذه الممارسات لن تثنينا عن تحرير عزيزتنا تلعفر في الموصل الحدباء بل تزيدنا عزماً وإصراراً.ومن الله التوفيق.   
قيادة فرقة العباس (ع) القتالية 
كربلاء المقدسة 
٢٩/ شهر رمضان المبارك/١٤٣٧هـ

أضف تعليقا على الخبر

رئاسة الوزراء / هيئة الحشد الشعبي

اتصل بنا

Suggestions